زيارة رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد والأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي لبورصة الخرطوم للأوراق المالية

  • Home
  • -
  • News
  • -
  • زيارة رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد والأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي لبورصة الخرطوم للأوراق المالية
زيارة-رييس-المجلس-الاعلى-للدعوة-والارشاد-والامين-ا

زيارة رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد والأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي لبورصة الخرطوم للأوراق المالية

إنعقد بمبني سوق الخرطوم للأوراق المالية صباح اليوم الخميس إجتماع بخصوص نشرة إصدار صندوق سهم العفاف للزواج، حيث ضم الإجتماع د. أزهري الطيب الفكي مدير عام السوق  ومساعدي المدير العام للسوق و د. جابر إدريس عويشة الوزير رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بالإضافة للشيخ إبراهيم الضرير الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي بالسودان و مدير المحافظ والصناديق الإستثمارية ببنك الإستثمار المالي بالإضافة للمهندس يوسف معاطي المدير العام لهيئة الأوقاف الإسلامية ومدير مؤسسة الزواج للشباب.
 
إبتدر الإجتماع د. أزهري الطيب مرحباً بضيوف السوق مشيداً بدور المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد لرعايته لمثل هذه المبادرات والتي بدأت بإجازة نشرة إصدار صندوق رعاية اليتيم العام الماضي، موضحاً أنهم بصدد رفع مقترح لمجلس إدارة السوق بإعفاء رسوم الإدارج لمثل هذه الصناديق. من جانبه تحدث د. جابر إدريس عويشة موضحاً أهمية الإهتمام بشريحة الشباب ومساعدتهم تحقيقاً لتنمية المجتمع، وقد شكر سيادته سوق الخرطوم للأوراق المالية على المساعدة في تسهيل الجوانب الفنية لمثل هذه الصناديق.
 
مدير مؤسسة الزواج للشباب والإستقرار الأسري د. أحمد الباقر ذكر أن مؤسسته أنشأت في العام 2003 بعمل صندوق للشباب لمساعدتهم على الزواج ويعتبر ديوان الزكاة الداعم الأساسي للمؤسسة موضحاً أنهم قد قاموا بتزويج عدد 26 الف شاب وشابة العام الماضي ويستهدفون تزويج عدد 100 الف شاب وشابة هذا العام بإذن الله عبر هذا الصندوق.
 
كما تحدث الشيخ إبراهيم الضرير الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي بالسودان وقال بأن الصندوق تمت إجازته من قبل مجمع الفقه الإسلامي بالتزامن مع إجازة معيار الوقف المعدل من المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية ويتيح هذا المعيار إقامة صناديق وقفية مقفولة وإستحداث الجانب الإستثماري.

1001-(1).jpeg

Share

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn