مؤتمر سوق دبي المالي للمستثمرين العالميين في نيويورك يستقطب 21 مؤسسة استثمارية جديدة

مؤتمر سوق دبي المالي للمستثمرين العالميين في نيويورك يستقطب 21 مؤسسة استثمارية جديدة

شهد مؤتمر سوق دبي المالي للمستثمرين العالميين في نيويورك 2019 حضوراً لافتاً من قبل المؤسسات الاستثمارية العالمية. وقد عقدت الشركات المدرجة المشاركة في الحدث سلسلة من الاجتماعات الفردية بلغ عددها 81 اجتماعاً مع 35 مؤسسة استثمارية عالمية تدير مجتمعةً أصولاً قدرها 3.2 تريليون دولار.
 
تم تنظيم المؤتمر يومي الاثنين والثلاثاء الموافقين 10 و 11 يونيو 2019 بالتزامن مع ملتقى الأسواق العالمية الناشئة، أحد أكبر الملتقيات الاستثمارية العالمية المختصة بالأسواق الناشئة، والذي نظمه بنك اتش اس بي سي بمشاركة ما يزيد على 300 مؤسسة عالمية.
 
شارك في المؤثمر تسع شركات رائدة مدرجة في سوق دبي المالي وناسداك دبي وهي: إعمار العقارية، إعمار مولز، إعمار للتطوير، أرامكس، داماك العقارية، بنك دبي الإسلامي، بنك الإمارات دبي الوطني، موانئ دبي العالمية، وشركة سوق دبي المالي.
 
وقد بلغ عدد المؤسسات الاستثمارية الجديدة التي شاركت في المؤتمر لأول مرة 21 مؤسسة بنسبة 60% من إجمالي عدد المؤسسات المشاركة، كما وصل عدد الاجتماعات لبعض الشركات إلى 19 اجتماعاً.  
 
وقال سعادة عيسى كاظم، رئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي:”يعكس النجاح المتزايد لمؤتمرات سوق دبي المالي للمستثمرين العالميين، التي بادر السوق إلى تنظيمها منذ العام 2007 في خطوة رائدة بين أسواق المال الإقليمية، فعاليتها الكبيرة كمنصة فعالة لتوطيد صلات الشركات المدرجة مع المجتمع الاستثماري العالمي. ومما لاشك فيه فإن استقطاب مؤسسات استثمارية جديدة، والزيادة الملحوظة في الطلب على عقد الاجتماعات مع الشركات المدرجة تعكس قناعة المؤسسات الاستثمارية التامة بما يوفره السوق من فرص متنوعة وجذابة باعتباره البوابة المفضلة للاستثمار في الاقتصاديات سريعة النمو ليس في الإمارات العربية المتحدة فحسب بل في اقتصاديات المنطقة أيضاً، حيث يضم سوق دبي المالي مجموعة متنوعة من الشركات الإماراتية الرائدة إضافة إلى شركات الإدراج المزدوج من عدة دول في المنطقة.”
 
حضور قوي للاستثمار المؤسسي والأجنبي
وتجدر الإشارة إلى أن سوق دبي المالي يمتلك حضوراً مؤثراً للاستثمار المؤسسي والاستثمار الأجنبي على حد سواء، إذ يتجاوز عدد المؤسسات الاستثمارية المسجلة في السوق 11 ألف مؤسسة، بما في ذلك 64 مؤسسة استثمارية تم استقطابها إلى السوق خلال الربع الأول من العام الجاري. وقد وصلت نسبة ملكية المؤسسات الاستثمارية من إجمالي القيمة السوقية إلى 83.4% في نهاية الربع الأول من العام 2019، كما وصلت حصة المؤسسات من التداول إلى 53.2%. وفي الوقت ذاته يحافظ المستثمرون الأجانب على نشاطهم الكبير في السوق إذ استحوذوا على 53.3% من تداولاته خلال الربع الأول من العام 2019 بصافي استثمار قدره 680 مليون درهم، كما وصلت ملكيتهم إلى ما نسبته 18.4% من إجمالي القيمة السوقية.
 
وقال عبد الفتاح شرف، مدير عام المجموعة والرئيس التنفيذي لبنك HSBC الشرق الأوسط المحدود في الإمارات العربية المتحدة: “بعد الإنطلاقة القوية لعام 2019، أصبحت الأسواق الناشئة محط اهتمام بشكل كبير ومتزايد من قبل المستثمرين الدوليين حيث أن سوقاً مثل سوق الإمارات العربية المتحدة يعتبر من بين الأسواق الناشئة المتفردة نظراً لسهولة الوصول إليها من قبل المستثمرين الدوليين ووجود تنوع في مجموعة المنتجات التجارية وهيكل تنظيمي قوي. وباعتباره البنك الدولي الوحيد الذي حصل على ترخيص من سوق دبي المالي وشريكاً فاعلاً يفتخر بمشاركاته في  المؤتمرات والملتقيات الاقتصادية التعريفية لسوق دبي المالي على مدى سنوات عديدة، فإننا سعداء بأن الاستجابة لمؤتمر المستثمرين الدوليين لهذا العام كانت أفضل من المؤتمرات السابقة.”
 
وبدورها قالت فهيمة البستكي، نائب رئيس تنفيذي، رئيس قطاع تطوير الأعمال في سوق دبي المالي: “برهن ارتفاع عدد الاجتماعات لكل شركة مشاركة في مؤتمر سوق دبي المالي للمستثمرين العالميين في نيويورك مقارنةً بالمؤتمرات السابقة على فعالية النهج الجديد للسوق والمتمثل عقد المؤتمر بالتزامن مع أكبر الفعاليات العالمية المختصة بالاستثمار في الأسواق الناشئة، الأمر الذي أسهم في استقطاب أعداد أكبر من المؤسسات الاستثمارية لاسيما الناشطة في الأسواق الناشئة على وجه الخصوص، وبالتالي في تمكين الشركات المدرجة من عرض قصص نجاحها وتطورات أعمالها أمام أكبر عدد ممكن من تلك المؤسسات.”
 
ترحيب واسع من الشركات المشاركة
وقد أشاد ممثلو الشركات المدرجة المشاركة في المؤتمر بقدرة المؤتمر على اجتذاب أعداد أكبر من المؤسسات الاستثمارية العالمية، سواء من المؤسسات التي اعتادت المشاركة أو تلك التي شاركت لأول مرة، بما يسهم في استقطاب المزيد من الاستثمارات المؤسسية.
 
وقال أميت جاين، الرئيس التنفيذي للمجموعة في “إعمار العقارية”: “يقدم مؤتمر المستثمرين العالميين الذي نظمه سوق دبي المالي في نيويورك منصة نموذجية تتيح لـ ’إعمار‘ فرصة تسليط الضوء على ركائزها المالية القوية، ونموذج أعمالها الذي يضمن تحقيق قيمة كبيرة على المدى الطويل. ولدى المجموعة اليوم مشاريع قيد التطوير بقيمة تزيد عن 48.404 مليار درهم (13.178 مليار دولار) سيتم احتسابها كإيرادات خلال السنوات الثلاث إلى الأربع المقبلة، بالإضافة إلى محفظة مميزة من الوجهات التي يجري تطويرها وفق أعلى معايير التميز العالمية، في الوقت الذي تواصل فيه أعمالنا في قطاعي مراكز التسوق والضيافة تحقيق نمو مستدام. ولدينا خبرات واسعة، وسجل حافل بالإنجازات على صعيد تحقيق العائدات القوية بشكل مستمر، وهو ما يتجسد في توزيع أرباح نقدية سنوية على مساهمينا. ولدى ’إعمار‘ الإمكانات اللازمة التي تؤهلها لتوظيف أعمالها العالمية لتعزيز القيمة، بفضل رصيدها الكبير من الأراضي. ومع تركيزنا على توسعة نطاق أعمالنا في قطاعي الضيافة والترفيه ليشمل أسواقاً جديدةً، وتطوير وجهات عقارية راقية في دبي، فإننا نواصل تسجيل مبيعات قياسية، وكلنا ثقة بقدرتنا على اجتذاب المزيد من المستثمرين العالميين من الأفراد والمؤسسات، الأمر الذي سيدعم خططنا التنموية الطموحة على كافة المستويات”.
 
وقال بشّار عبيد، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكس: “يعد مؤتمر سوق دبي المالي السنوي للمستثمرين العالميين أحد أهم الأحداث في تقويم أرامكس كل عام، ويسعدنا المشاركة به. يوفر لنا هذا الحدث منصة مثالية للتواصل مع مستثمرينا الحاليين والمحتملين، وإطلاعهم على أحدث المستجدات المتعلقة بأداء أعمالنا وتوقعاتنا للنمو في المستقبل، بالإضافة إلى تسليط الضوء على المستجدات الإقليمية. كما يوفر هذا الحدث فرصة قيّمة لنا للتعرف إلى نظرة السوق لأعمالنا وتكوين صورة أوضح حول آراء المحللين والمستثمرين ونظرتهم تجاه عملياتنا وعلامتنا التجارية. نشكر فريق سوق دبي المالي على تنظيم هذا المؤتمر ونبارك لهم نجاحه المستمر”.

 
 
PBUR2942.jpg
 

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn