شركة البحرين للمقاصة وشركة مسقط للمقاصة توقعان إتفاقية تعاون لتسهيل عملية إكتتاب المستثمرين

شركة البحرين للمقاصة وشركة مسقط للمقاصة توقعان إتفاقية تعاون لتسهيل عملية إكتتاب المستثمرين

وقعت شركة البحرين للمقاصة وشركة مسقط للمقاصة على إتفاقية تعاون مشترك يوم الأثنين الموافق 5 نوفمبر 2018 في مقر شركة مسقط للمقاصة والايداع، مسقط – سلطنة عمان. وقع الإتفاقية كل من نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة البحرين للمقاصة الشيخ خليفة بن إبراهيم آل خليفة الرئيس ورئيس مجلس إدارة شركة مسقط للمقاصة الفاضل /أحمد بن صالح بن أحمد المرهون وعدد من المسؤولين من كلا الشركتين.

 
وتهدف إتفاقية التعاون بشكل عام إلى توطيد أواصر التعاون وتبادل الخبرات بين شركة البحرين للمقاصة وشركة مسقط للمقاصة، وتسهيل عملية إكتتاب المستثمرين من كلا الأسواق في الطرح الأولي للشركات عن طريق شركات المقاصة. كما ستمهد الإتفاقية الطريق لتأسيس قاعدة مناسبة لتطوير جوانب التعاون بين المؤسستين بما يخدم المتعاملين بالسوقين  وجميع الأطراف ذات العلاقة بأسواق رأس المال في كلا البلدتين.

 
وبهذه المناسبه أعرب الشيخ خليفة بن ابراهيم آل خليفة نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة البحرين للمقاصة عن سعادته بتوقيع هذه الإتفاقية، مؤكداً بأن هذه الإتفاقية  تأتي في إطار الجهود المشتركة لتقوية أواصر التعاون بين المؤسستين بشكل خاص وسوق البلدين بشكل عام بما يساهم في تسهيل عملية اكتتاب المستثمرين في البلدين الشقيقين. وعلق الشيخ خليفة بأن ثمار هذه الإتفاقية تأتي بالتزامن مع الطرح الأولي لشركة إي بي إم تيرمينالز البحرين “إي بي إم تي البحرين”.

 
وأكد الفاضل / أحمد بن صالح المرهون رئيس مجلس إدارة شركة مسقط للمقاصة والايداع إن مثل هذه الإتفاقيات تجسد التعاون ما بين المؤسستين بالبلدين الشقيقين وكما تعد هذه الإتفاقية إمتداداً للعلاقات المتميزة التي تربط قطاع الأوراق المالية في البلدين بمختلف مؤسساتها، كما أن سوق مسقط للأوراق المالية وبورصة البحرين تعدان من أقدم الأسواق المالية بالمنطقة وقد إستفادت كل سوق من تجارب الأخرى خلال العقود الماضية.

 
وأضاف المرهون بان هذه الاتفاقية تأتي تعزيزا للتعاون القائم ما بين المؤسستين، وفتح آفاق أوسع وخاصة فيما يتعلق بالخدمات المقدمة للمستثمرين، بحيث يمكن لأي مستثمر في البلدين الإستفادة من خدمات الإيداع والتقاص والتسوية في بلده وهذا بالتأكيد سيساهم في تسهيل تدفق الاستثمارات في كلى البلدين الشقيقين، وأشار رئيس مجلس إدارة شركة مسقط للمقاصة والإيداع بان جميع مؤسسات قطاع سوق راس المال بالسلطنة بشكل عام تعمل جاهدة لتطوير هذا القطاع والإستفادة من تجارب البورصات والمؤسسات الأخرى ذات العلاقة، وتفعيل الإتفاقيات الثنائية التي من شأنها تعزز الفرص الاستثمارية والدفع بحركة تبادل الاموال والاستثمارات بين الأسواق المختلفة.  

 
وأشار المرهون بأن جميع مؤسسات قطاع سوق رأس المال بالسلطنة بشكل عام وسوق مسقط للأوراق المالية وشركة مسقط للمقاصة والايداع، تعمل دوماً في سبيل فتح آفاق جديدة للتعاون مع المؤسسات المماثله بالدول وخاصة الشقيقة، لما فيه مصلحة مواطني هذين البلدين ولدفع حركة تبادل الأموال والاستثمار بين الأسواق المالية من أجل التسهيل على المستثمرين اتخاذ قراراتهم الاستثمارية بالشكل الصحيح.

 
وأشاد هيثم بن سالم السالمى المدير العام لشركة مسقط للمقاصه والايداع بأهمية مثل هذه الاتفاقيات للاستفاده من التجارب المطبقه لدى الموسسات الأخرى. وأضاف السالمى بأن شركة مسقط للمقاصه والايداع تربطها اتفاقيات تعاون وتبادل خبرات عديدة، مع مؤسسات فى كل من جمهورية مصر العربيه ودولة الامارات العربيه المتحده ممثله بسوق أبوظبى المالى، وكذلك مع مؤسسة تقاص بنك التركي.

 
من جانبه قال السيد عبدالله جعفر عابدين المدير الأول للعمليات في شركة البحرين للمقاصة أن هذه الإتفاقية ستساهم بشكل كبير في الدور الذى يمكن أن تلعبه المؤسستين لخدمة قطاع كبيرمن مستثمرى البلدين وذلك من خلال التوجه إلى دراسة آليات عمليه قابله للتطبيق لتسهيل عمليات متابعة الاستثمارات لمواطنى البلدين بالسوق المقابل وأداء بعض من الاعمال التى ممكن ان تقوم بها كل مؤسسه نيابة عن الطرف الاخر لخدمة المساهمين بتلك البلد. 
 

news_2207_rsz_155034478-(1).jpeg

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn