سوق ابوظبي للاوراق المالية يختتم حملته التوعوية حول خدمة البيع على المكشوف الفني

سوق ابوظبي للاوراق المالية يختتم حملته التوعوية حول خدمة البيع على المكشوف الفني

اختتم سوق أبوظبي للأوراق المالية حملته للتوعية على “خدمات البيع على المكشوف الفني، والتي استهدفت المستثمرين والمهتمين في أبوظبي والفجيرة والشارقة ورأس الخيمة والعين. وتأتي هذه الحملة التي امتدت من  تاريخ 12 الى 30 يوليو الحالي، استكمالاً لبرنامج توعوي كثيف ابتدأ تنفيذه مع مطالع العام الحالي وشاركت في بعضه هيئة الأوراق المالية والسلع، استهدف المستثمرين, وشركات الوساطة, والصناديق المحلية.
 
الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية، راشد البلوشي، وصف هذا التتابع المتوسع في حملات التوعية على خدمة البيع على المكشوف الفني، بأنه يندرج في الحرص على أن تحظى الخدمات والأدوات المتجددة في السوق، بما تستحقه من توسيع وتعميق للثقافة الرقمية، ومن كفاءة  مستهدفة في تنفيذ خدمات معقدة نسبياً من النواحي الفنية، لكنها مطبقة في كل الأسواق العالمية المتقدمة ولها مردودات عالية الإيجابية على المتعاملين والشركات المدرجة وعلى المردودات المشتركة لكافة أطراف السوق والقطاع المالي.
 
و من الجدير الذكر أن إطلاق سوق أبوظبي للأوراق المالية لخدمة البيع على المكشوف الفني يأتي ضمن استراتيجيته الهادفة نحو زيادة القيمة السوقية والمنتجات، بالإضافة إلى جذب وتفعيل مجموعة أكبر من المستثمرين ضمن إطار تعزيز البيئة التنافسية لممارسة الأعمال و تنمية و تطوير قطاع الخدمات المالية ضمن التزامه ببرنامج خطة أبوظبي نحو تحقيق منظومة مالية تدعم مسيرة التنمية في الإمارة, لذلك فإن السوق يحرص باستمرار على تنويع المنتجات المقدمة للمستثمرين وذلك للتسهيل عليهم من جهة وزيادة تنافسية السوق مقارنة مع الاسواق الاخرى. 
 
يشار الى أن خدمات البيع على المكشوف الفني التي استحدثها سوق أبوظبي للأوراق المالية ضمن رزمة ابتكارات 2016، ليبدأ تنفيذها تدريجياً خلال 2017، تتمثل أساساً في إعطاء المستثمر فرصة بيع ورقة مالية لا يمتلكها، على أن يلتزم بتوفيرها خلال فترة التسوية، وذلك بهدف تحقيق أرباح تنتج عن الاستفادة من فرق السعر حال إنخفاض الأسعار. ويستفيد من هذه الخدمة شركات الوساطة لصالح عملائها، وصنّاع السوق وكذلك أي جهة يراها السوق تتمتع بالكفاءة لهذه الخدمة التي عززها سوق أبوظبي للأوراق المالية بآلية تنظيم للتطبيق المرن المتدرج.
 
وكان سوق أبوظبي للأوراق المالية قد مدد فترة التدريب والتأهيل على البيع على المكشوف الفني من طرف شركات الوساطة وصنّاع السوق والصناديق المحلية، ضماناً لتأكيد استيعابها والاستفادة المثلى من إيجابياتها وعوائدها على المتعاملين وعلى سيولة السوق وآليات التحوط، وترشيد تزعات المضاربة لصالح الاستثمار طويل الأمد.
 
و تضمنت الحملة التوعوية ،ندوات تعريفية للمستثمرين والمهتمين تحت عنوان البيع على المكشوف الفني بحيث بدأت يوم 12 يوليو في أبوظبي قاعة المسرح بالسوق، تلتها في غرفة التجارة والصناعة في الفجيرة يوم 17 يوليو ، ثم في الشارقة بغرفة التجارة والصناعة بتاريخ 18 يوليو، و في بغرفة التجارة والصناعة في رأس الخيمة يوم 19 يوليو، و اختتمت في العين بغرفة التجارة والصناعة يوم 30 يوليو. 
 
 
adx_logo_original.png

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn