سوق أبوظبي يشارك في حملة «رمضان أمان»

سوق أبوظبي يشارك في حملة «رمضان أمان»

شارك عدد من موظفي سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس، في أعمال الدورة الثامنة من حملة «رمضان أمان» التي تُنظمها جمعية الإحسان الخيرية بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة بالدولة.

وقام موظفو السوق خلال الحملة بتوزيع الوجبات والمشروبات الرمضانية على سائقي السيارات قبل لحظات من ساعة الإفطار في أحد التقاطعات المرورية في مدينة أبوظبي، وذلك ضمن مساهمة السوق في الأعمال الخيرية التي ينظمها خلال فعاليات الشهر الفضيل في مختلف إمارات الدولة.

وتعليقاً على مشاركة السوق في فعاليات حملة «رمضان أمان»، قال سعادة/ خليفة المنصوري الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية بالانابة إن المشاركة في مثل هذه الفعاليات المجتمعية تؤكد مدي حرص السوق كمؤسسة وطنية على التواجد الفعال والمستمر في المبادرات الخيرية التي تقام خلال شهر رمضان الفضيل.

وأضاف سعادة المنصوري أن سوق أبوظبي للأوراق المالية حريص على التواجد السنوي ضمن متطوعي حملة «رمضان أمان» التي تعد من أكبر وأضخم الحملات التطوعية على المستوي العربي وذلك انطلاقاً من دعم الاستراتيجية الوطنية في ترسيخ  وتعزيز مبدأ المشاركة المجتمعية للمؤسسات في الفعاليات والمبادرات الخيرية.

وأشار الرئيس التنفيذي بالانابة إلى أن المشاركة في الحملة تعد تجسيداً للدور الذي يلعبه سوق أبوظبي للأوراق المالية في خدمة المجتمع، والعمل على ترسيخ القيم الإيجابية لدى مختلف الفئات عبر الوجود الفاعل في ميادين أعمال الخير، مؤكداً أن إدارة السوق وضعت العديد من البرامج المجتمعية والتوعوية التي تهدف إلى توثيق العلاقات الإنسانية بين الفرق التطوعية بالمجتمع، بهدف إيجاد التفاعل الأفضل في الحياة لمساعدة الآخرين وتعبئة الطاقات البشرية والمادية وتوجيهها إلى العمل الإنساني.

يشار إلى أن «حملة رمضان » تتم بالتعاون بالشراكة مع وزارة الداخليةو مع جميع إدارات المرور والشرطة، و تنفذ حملة رمضان أمان للعام الثامن على التوالي بتوزيع مليون و500 ألف وجبة إفطار في كلاً من الامارات، السعودية، الكويت، البحرين، عُمان، بالإضافة الى الأردن والبوسنة ومصر.. وتنظم الحملة تحت شعار ( معًا رمضان بلا حوادث) والتي تهدف للحد من الحوادث المرورية والسرعة الزائدة، عبر توزيع وجبات إفطار خفيفة على السائقين قبل أذان المغرب في التقاطعات المرورية المهمة والأماكن المزدحمة، وبمشاركة أكثر من 30,000 متطوع من مختلف فئات المجتمع.
 

1L1A7407.JPG

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn