سوق أبوظبي للأوراق المالية يفوز بجائزة التميز للأعمال 2018 من مهرجان أعمال الإمارات والهند

سوق أبوظبي للأوراق المالية يفوز بجائزة التميز للأعمال 2018 من مهرجان أعمال الإمارات والهند

تقديراً لجهوده في تحفيز التميز في مجال الأعمال؛ حصد سوق أبوظبي للأوراق المالية، السوق المالي الرائد في المنطقة، جائزة التميز للأعمال 2018 من مهرجان أعمال الإمارات والهند وذلك خلال الحفل الختامي للدورة الثانية من المهرجان والذي أقيم في فندق قصر الإمارات مؤخراً بحضور مجموعة من المسؤولين الحكوميين والرؤساء التنفيذيين وكبار المدراء من جميع أنحاء العالم.
 
ويُعنى مهرجان أعمال الإمارات والهند باستكشاف أبرز فرص الأعمال في كل من دولة الهند ودولة الإمارات العربية المتحدة وتعزيز قنوات التواصل بينها. وتم تنظيم المهرجان على امتداد الإمارات السبع خلال الفترة ما بين شهر مارس الماضي وشهر ديسمبر الحالي.
 
وتعليقاً على فوز السوق بالجائزة أكد سعادة خليفة المنصوري، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية بالإنابة، على عمق وامتداد الروابط التجارية والثقافية بين دولتي الإمارات العربية المتحدة والهند، مشيراً إلى أن مهرجان أعمال الإمارات والهند ما هو إلا مثال على متانة هذه الروابط بين البلدين والإمكانات المتوفرة لتنميتها. وأضاف سعادة المنصوري: “نشعر بالفخر لفوز سوق أبوظبي للأوراق المالية بجائزة التميز للأعمال من المهرجان، وذلك باعتبارها شهادة على إنجازات السوق ومساهمته في قطاع الأعمال. ونشكر مؤسسي ومنظمي مهرجان أعمال الإمارات والهند والذي يلعب دوراً هاماً في تواصل مجتمع الأعمال في دولتي الإمارات والهند ويؤكد على توفر فرص متنوعة عديدة للأعمال في مختلف القطاعات”.
 
ويشار إلى سوق أبوظبي للأوراق المالية، وحتى منتصف شهر ديسمبر 2018، يضم 17,673 مستثمر هندي، بلغت قيمة تداولاتهم (بيع وشراء) نحو 335 مليون درهم من بداية العام الحالي وحتى منتصف شهر ديسمبر، وهو ما يعادل حوالي 15% من إجمالي قيمة تداولات (بيع وشراء) المستثمرين الآسيويين في السوق، كما بلغت القيمة السوقية للأسهم التي يمتلكها المستثمرون الهنود في السوق حوالي 280 درهم بحلول منتصف ديسمبر 2018.
 
وتابع سعادة المنصوري: “يعتبر السوق الإماراتي أحد الأسواق الواعدة والتي توفر فرصاً متعددة للمستثمرين، وهو الأمر الذي يؤكده فوز دولة الإمارات العربية المتحدة بالمركز الأول على مستوى المنطقة و العاشر عالمياً في مؤشر الحرية الاقتصادية 2018 حسب مؤسسة هيريتيج. وفي هذا الإطار، تستمر جهود سوق أبوظبي للأوراق المالية في تعزيز بيئة الأعمال، وجذب المستثمرين، وتوفير الاستقرار الاقتصادي، فضلاً عن تأمين مناخ مرن وتنافسي لممارسة الأعمال مبني على أساس أفضل الممارسات العالمية ومبادئ الإفصاح والشفافية والحوكمة المؤسسية”.
 
وكان سوق أبوظبي للأوراق المالية قد فاز بجائزة «جسر التميز» من مجلس العمل الأميركي في أبوظبي ضمن الحفل السنوي الثامن للمجلس في وقت سابق من العام الحالي. وجاء تكريم السوق بهذه الجائزة ليؤكد على دور السوق في تعزيز العلاقات التجارية الثنائية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية وتأكيد الالتزام ببناء تحالف عابر للقارات و جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية.  
 
وترتكز استراتيجية سوق أبوظبي للأوراق المالية على تحقيق نمو اقتصادي مستدام لصالح المستثمرين الأجانب والمحليين، وذلك من خلال تمكينهم من الاستفادة من البيئة التنافسية والآمنة التي يوفرها السوق. وتجسد نجاح هذه الاستراتيجية من خلال حصول حاملي أسهم الشركات المدرجة في السوق على واحد من أكبر معدلات التوزيعات النقدية في العالم بما نسبته 5.8%، الأمر الذي انعكس بدوره على ارتفاع قيمة التوزيعات النقدية لتصل لأكثر من 23.4 مليار درهم للشركات المدرجة خلال عام 2018 وبنسبة زيادة تصل إلى 5.5% مقارنة بعام 2017.
 
وتؤكد هذه الاحصائيات على مكانة السوق الرائدة باعتباره الوجهة المفضلة للاستثمار في أسواق الأوراق المالية، وعلى نجاحه في توفير مناخ استثماري متميز وبيئة تداولات مستقرة للمستثمرين والشركات المدرجة على حد سواء.
 
 
Picture23.png

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn