سوق أبوظبي للأوراق المالية يجتمع برئيس مجلس إدارة مورغان ستانلي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

سوق أبوظبي للأوراق المالية يجتمع برئيس مجلس إدارة مورغان ستانلي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

التقت إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية، مؤخراً، برئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة مورجان ستانلي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، لمناقشة سبل تطوير العلاقات التجارية بين الكيانين الاقتصاديين.

وقاد سعادة خليفة سالم المنصوري الرئيس التنفيذي بالإنابة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وفد من (مورجان ستانلي) ترأسهم السيد سامي كاييلو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والسيد جوخان أونال، المدير الإداري لإدارة الاستثمار والسيد وليد الرزوقي، نائب رئيس إدارة الاستثمار، في جولة داخل السوق أعقبه حوار رفيع المستوى تم خلاله استكشاف الفرص بين الكيانين الاقتصاديين.

وحول هذا الاجتماع علّق سعادة خليفة سالم المنصوري، الرئيس التنفيذي بالإنابة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، “لقد كان الاجتماع بمثابة عرض استثنائي وتقديم مشرف لسوق أبوظبي، إن تطوير العلاقات التجارية مع بنك استثماري أمريكي متعدد الجنسيات وذو خبرة عالية ومع واحدة من أكبر الشركات للخدمات المالية مثل(مورغان ستانلي)، سيعمل حتماً على زيادة التعاون لتعزيز الرؤية طويلة الأجل لسوق أبوظبي، فسجل الأرقام لهذه المنظومة الاقتصادية يتحدث عن نفسه، حيث يقع ضمن أفضل 10 عائدات لمدة ستة أشهر في المتوسط من تسعير الاكتتابات العامة في الولايات المتحدة الأمريكية منذ 2014 وفقًا للبيانات الحديثة الصادرة عن منصة الأسواق المالية العالمية  Dealogic.

وتابع سعادته قائلاً: “إن اجتماعنا مع مورغان ستانلي سيدعم استراتيجية سوق أبوظبي للأوراق المالية، وسيعمل على تعزيز مكانتها الرائدة في المنطقة ويوسع من آفاق تعاونها مع الأسواق المالية العالمية، فضلاً عن زيادة قاعدة الشركاء والمستثمرين، ولدينا في سوق أبوظبي برنامج مستمر للعمل مع كيانات
عالمية رفيعة المستوى، يهدف إلى الارتقاء بصورته عالمياً ورفع قيمته التنافسية لدى المستثمرين داخل المنطقة وحول العالم. “
ويأتي هذا الاجتماع بعد الالتزام الأخير الذي تعهد به سوق أبوظبي للأوراق المالية بتنفيذ استراتيجية جديدة ترمي إلى تنويع الأدوات المالية الاستثمارية للمستثمرين في السوق تهدف نحو تحفيز النشاط الاستثماري وهو نشاط يقع تحت مظلة خطة “غداً 21″، التي تتبنى نهجاً يتطلب بناء منصة قوية للمستثمرين قادرة على إزالة الحواجز والتكاليف التي تحول دون ممارسة الأعمال التجارية، بالإضافة إلى جعل أبوظبي بيئة جاذبة للاستثمارات المحلية والأجنبية على حد السواء،  كما تهدف خطة “غداً 21” إلى تعزيز نمط الحياة وذلك بهدف تعزيز تنافسية أبوظبي وريادتها ودعم مسيرتها الاقتصادية والتنموية.

يذكر أن صافي الاستثمار الأجنبي في سوق أبوظبي للأوراق المالية قد شهد ارتفاعاً بنسبة 373% خلال النصف الأول من 2019 مقارنة بنفس الفترة من 2018 حيث بلغ صافي الاستثمار الأجنبي خلال النصف الأول من 2019 2.3 مليار درهم مقارنة ب 489 مليون درهم خلال النصف الأول من 2018. و على صعيد الاستثمار المؤسسي فقد شهد صافي الاستثمار المؤسسي ارتفاعاً بنسبة 110% خلال النصف الأول من 2019 مقارنة بنفس الفترة من 2018 حيث بلغ صافي الاستثمار المؤسسي خلال النصف الأول من 2019 1.9 مليار درهم مقارنة ب 947 مليون درهم خلال النصف الأول من 2018. 

كما و بلغ عدد المستثمرين المسجلين في السوق المالي مع نهاية النصف الأول من 2019 نحو 969 ألف مستثمر, تشمل 8732 مؤسسة استثمارية منها 6345 مؤسسة استثمارية أجنبية أي ما يعادل نحو 73% من المؤسسات الاستثمارية المسجلة في السوق. 

و من الجدير بالذكر أن مورغان ستانلي هي شركة بنكية قابضة، تقدم خدمات مالية متنوعة على المستوى العالمي، وتدير الشركة أعمال الأوراق المالية العالمية التي تخدم المستثمرين الأفراد والمؤسسات وعملاء الخدمات المصرفية الاستثمارية. كما تعمل الشركة أيضًا على إدارة الأعمال العالمية للأصول, حيث بلغت قيمة الأصول التي تديرها نحو 480 مليار دولار مع نهاية الربع الأول من 2019.
 

 
Abu-Dhabi-Biz.jpg

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn