رئيس البورصة يبحث اليات رفع كفاءة وعمق سوق مصر المالي خلال مشاركته في فاعليات مختلفة خلال زيارته لندن

رئيس البورصة يبحث اليات رفع كفاءة وعمق سوق مصر المالي خلال مشاركته في فاعليات مختلفة خلال زيارته لندن

استكمالا لجهود إدارة البورصة المصرية في تعزيز التعاون مع مجتمع الأعمال والاستثمار العالمي لمواكبة أحدث تطورات سوق الأوراق المالية، عقد محمد فريد رئيس البورصة المصرية، عدة اجتماعات دولية تستهدف تعريف وتوعية العالم بالإصلاحات التي شهدتها البورصة وتطورات الوضع الاقتصادي، لاجتذاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية.
 
وشملت اجتماعات رئيس البورصة الخارجية، لقاءات مع ممثلي البنك الأوروبي لإعادة الاعمار والتنمية، الى جانب لقاء مع ممثلي جمعية المصريين العاملين في مجال المال والأعمال بلندن، الى جانب ممثلين عن كلية لندن لإدارة الأعمال، وعددا من كبار صناديق الاستثمار عالميا.
 
قال رئيس البورصة، إن الجولة الخارجية تأتي في توقيت شديد الأهمية، بعد تنفيذ الحكومة إصلاحات جريئة غير مسبوقة استعادت خلالها ثقة العالم وحققت نتائج إيجابية منها استقرار مؤشرات الاقتصاد الكلي وتعزيز مشاركة القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي، مما جعلها محط أنظار العالم بما تمتلكه حاليا من فرص استثمارية متنوعة.
 
وتابع بقوله ” مصر عامة وسوق الأوراق المالية خاصة باتوا جاهزين لاستقبال الاستثمارات الأجنبية “، مشيرا إلى أن تبادل الخبرات والانفتاح على العالم يعزز من اداء وقدرات البورصة المصرية.

والتقي فريد 3 من قيادات البنك الأوروبي لإعادة الاعمار والتنمية، وبحث الاجتماع كيفية تطوير وتحديث بورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر، حيث أبدى مسئولي البنك رغبة قوية في المساهمة في تطوير ذلك السوق لما له من أهمية كبيرة في تحفيز النمو وجذب استثمارات وزيادة معدلات التشغيل.

واستعرض رئيس البورصة خلال لقائه بنحو 25 ممثلا عن عدة صناديق استثمار عالمية، حزمة الإجراءات الإصلاحية التي شهدتها مصر مؤخرا، على المستوى المالي والنقدي والاستثماري والتشريعي وأخر التطورات على مستوى سوق الأوراق المالية.
وتابع قائلا،” مصر تمتلك حاليا واحدة من أهم قصص الإصلاح نجاحا في المنطقة، بعد الإجراءات الإصلاحية الجريئة التي اتخذتها الحكومة والتي لم يكن يتوقعها أحد خلال الـ 60 عاما الماضية، ومنها تحرير سعر العملة المحلية”.
 
أشار فريد، إلى أن لقائه بكوكبة من المصريين العاملين في المجال المالي بلندن، تضمن تعريفهم بأحدث المستجدات وخطط التطوير والتحديث التي تتبناها إدارة البورصة الحالية، ليكونوا سفراء للبورصة المصرية في خارجيا، بما يسهم في اجتذاب مزيد من الاستثمار الأجنبية لمصر، ودعاهم الى الادخار والاستثمار عبر سوق المال المصري.

وذكر رئيس البورصة إن اجتماعه مع ممثلي كلية لندن لإدارة الأعمال، جاءت لبحث سبل تعزيز التعاون بشأن تطوير برامج تدريبية للعاملين بالبورصة لبناء قدراتهم وصقل مهاراتهم، فضلا عن تبادل الخبرات حول أحدث أدوات التكنولوجيا المالية لتيسير التعاملات داخل البورصات.

ليؤكد فريد أن الديناميكية والتطور المستمر التي تتسم بها طبيعة الأسواق المالية تلزمنا كجهات تنظيمية للصناعة بتطوير مهارات وخبرات العاملين داخل منظومة سق المال المصري حتى يتواكب مع المتغيرات التي يشهدها السوق”.
وذكر أن الفترة المقبلة ستشهد المزيد من التفعيل لدور مركز التدريب التابع للبورصة المصرية لرفع القدرات والخبرات المالية لأطراف السوق المختلفة.

 
EBRD.jpg

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn