رئيس البورصة المصرية يشارك في مؤتمر منظمة التعاون الاقتصادي لتعزيز حكومة الشركات بالبرتغال

رئيس البورصة المصرية يشارك في مؤتمر منظمة التعاون الاقتصادي لتعزيز حكومة الشركات بالبرتغال

شارك محمد فريد رئيس البورصة المصرية الأسبوع الماضي في مؤتمر حول “كيفية تعزيز حوكمة الشركات” بالبرتغال والذي نظمته منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، بهدف تبادل الخبرات حول كيفية بناء قدرات الشركات في المسائل المتعلقة بالحكومة والشفافية.

وشهد المؤتمر حضور مكثف لمسئولين حكوميين ومحافظي بنوك مركزية ورؤساء بورصات، لاستعراض تجربة كل منهم في تطوير وتحسين عمليات الإفصاح والشفافية.

قال رئيس البورصة إن تعزيز عملية الإفصاح والشفافية ضرورة لزيادة كفاءة وعمق الأسواق المالية، لاسيما على مستوى زيادة معدلات السيولة والتداول، واجتذاب مزيدًا من الاستثمارات خاصة الأجنبية.

وتابع فريد أن إدارة البورصة حريصة على أداء دورها في تنمية الوعي لدى كافة الجهات المصدرة للأوراق المالية حول أفضل الممارسات المتبعة في الافصاح عن البيانات الدورية والمعلومات الجوهرية.

ليؤكد أن عملية الإفصاح تعد العمود الفقري لأي سوق مال نظراً للدور الهام الذي تلعبه في التقليل من المخاطر ومن التقلبات الحادة لأسعار الأسهم والحد من الاشاعات.
 
وذكر فريد أن إدارة البورصة عملت على تحسين مستويات الإفصاح والشفافية، عبر اتخاذها عدة إجراءات أهمها إنشاء إدارة جديدة للافصاح المحاسبي تختص بالمراجعة المحاسبية للإفصاحات المقدمة من الشركات لإخطار المستثمرين بأي انحرافات، حيث قامت الإدارة بالفعل بطلب إفصاحات إضافية من الشركات، مما ساعد بشكل كبير في تحقيق شفافية أفضل للمستثمرين.
 
وأوضح فريد أن إدارة البورصة تعمل دوريًا على تنظيم لقاءات بين مسئولي علاقات المستثمرين ومديري الاستثمار والبحوث لتحسين انتقال المعلومات عن الشركات المقيدة إلى أطراف السوق لتحسين آلية اتخاذ القرارات، للتعرف على معلومات تفصيلية حول أداء الشركات وتوجهاتهم المستقبلية.

كما كشف رئيس البورصة عن إلزام الشركات بتحديث مواقعها بمعلومات الإفصاح لتيسير عملية وصول المعلومات والبيانات إلى المستثمرين بكفاءة وانتظام، مع متابعة مدى التزام كافة الشركات المقيدة باستخدام نظام الإفصاح الالكتروني.

 

640.jpg
 

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn