بورصة قطر تكرم الشركات الفائزة ببرنامج التميز في علاقات المستثمرين

بورصة قطر تكرم الشركات الفائزة ببرنامج التميز في علاقات المستثمرين

في حفلها الثاني لتوزيع جوائز برنامج التميز في علاقات المستثمرين والذي أقيم بفندق الفورسيزنز الدوحة، أعلنت بورصة قطر مساء أمس الإثنين  6 فبراير 2017، عن نتائج البرنامج للعام 2016 الذي تم تصميمه وتنفيذه بالتعاون مع مؤسسة إيريديوم الاستشارية المستقلة المتخصصة في علاقات المستثمرين.

وبإطلاقها برنامج التميز في علاقات المستثمرين العام الماضي، كانت بورصة قطر أول بورصة في المنطقة تتخذ هذا المنحى في تكريم  الشركات المدرجة المتميزة في تقديم أفضل الخدمات للمستثمرين.  وقد تم تصميم وتنفيذ هذا البرنامج بناءً على استطلاع آراء الخبراء من المجتمع الاستثماري المحلي والدولي وذلك بهدف تحديد الشركات والأفراد الأفضل أداءاً في مجال علاقات المستثمرين
ولقد انطوى البرنامج كذلك على إجراء تقييم مفصل للمواقع الإلكترونية الخاصة بعلاقات المستثمرين وذلك بهدف تحديد المواقع الأكثر تميزاً وخدمة للمستثمرين. وقد جاءت النتائج على النحو التالي:
جائزة أفضل شركة بشكل عام أوريدو
جائزة أفضل شركة كبيرة من حيث القيمة السوقية QNB
جائزة أفضل شركة متوسطة من حيث القيمة السوقية  البنك التجاري القطري 
جائزة أفضل شركة صغيرة من حيث القيمة السوقية السلام الدولية
 
جائزة أفضل مدير مالي CFO السيد رمزي مرعي (QNB)
جائزة أفضل مسؤول علاقات مستثمرين السيد محمد النملة (QNB)
جائزة أفضل ثلاث مواقع الكترونية 1-  Oredoo
2- بنك الخليج التجاري (خليجي)
3- مؤسسة المناعي
 
وقد أعرب السيد راشد بن علي المنصوري الرئيس التنفيذي لبورصة قطر بهذه المناسبة عن تقديره للأداء المتميز للعديد من الشركات المدرجة في بورصة قطر وقال ” تعمل بورصة قطر جاهدة على تطوير نشاط علاقات المستثمرين لدى الشركات المدرجة في السوق. وعلى رأس هذه المبادرات يأتي برنامج التميز في علاقات المستثمرين الذي أطلقته بورصة قطر وقد دخل عامه الثاني ، هذا البرنامج الذي يمنح الجوائز للشركات التي يثبت تميزها في مجال علاقات المستثمرين وذلك من خلال اقامة دورة سنوية لحفل توزيع الجوائز الذي نسعى من ورائه إلى تشجيع شركاتنا المدرجة على الالتزام بافضل ممارسات علاقات المستثمرين وتحسين معايير المعلومات المتاحة في السوق.”
 
وأضاف السيد المنصوري قائلاً ” ويعكس هذا البرنامج مكانة قطر الدولية وتميزها كما يعكس الثقة الاستثمارية في أسواقنا، كما يعدّ أهم وأبرز الجوائز المخصصة للشركات ولمسؤولي علاقات المستثمرين ليس على مستوى قطر فحسب بل على مستوى المنطقة أيضا. وإننا إذ نؤكد على ضرورة تهيئة هذه الشركات لعصر العولمة وانفتاح الأسواق وذلك على اعتبار أن الشركات المدرجة في البورصة هي بمثابة سفراء يمثلون قطر والاقتصاد القطري، فإننا نرى أن توفر الشفافية والتعريف بأنشطتها واستراتيجياتها المختلفة تمثل عاملا قويا وعنصرا هاما يساعدها في تحقيق أهدافها التنموية تماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030 التي تقوم في مرتكزاتها على التنمية الاقتصادية بما يكفل دعم قطاع الشركات والتحول إلى اقتصاد متنوع.”
وقال السيد أوليفر شوتزمان، الرئيس التنفيذي لشركة إيريديوم لعلاقات المستثمرين: “إن برنامج بورصة قطر للتميز في علاقات المستثمرين هو شهادة على التزام البورصة نحو تحقيق علاقات مستثمرين ذات جودة نوعية عالية المستوى لتحسين الوصول إلى السوق ودعم عملية تطوير أسواق رأس المال الناجحة. ونود أن نهنئ بورصة قطر على التزامها بهذه المبادرة وأن نهنىء الفائزين على رفع مستوى الممارسات لديهم “.
 
ومن جانبه أعرب السيد عبد العزيز العمادي، مدير إدارة الإدراج في بورصة قطر عن اعجابه بالمستوى المتقدم الذي وصلت له الشركات القطرية المدرجة في مجال علاقات المستثمرين، وأضاف قائلا أنه بالنظر إلى التقدم المحرز المتمثل في الحصول على مرتبة الأسواق الناشئة وإلى طموحنا المتمثل بالترقية إلى مرتبة الأسواق المتقدمة، تبرز أهمية جهود بورصة قطر في تشجيع أفضل ممارسات علاقات المستثمرين وجهود الشركات المدرجة في تبني أفضل ممارسات علاقات المستثمرين.
 
وأضاف السيد العمادي قائلاً “رأينا عدد لا بأس به من الشركات المدرجة التي قامت بتطوير ممارسات علاقات المستثمرين كنتيجة مباشرة لبرنامج التميز في علاقات المستثمرين. ونحن نتطلع إلى رؤية مشاركة أقوى من الشركات المتبقية وذلك بهدف مواصلة تحسين مستوى علاقات المستثمرين في جميع الشركات المدرجة قطر.”
 

وكانت بورصة قطر قد أطلقت في العام 2016، أداة برمجية جديدة ضمن برنامج التميز وذلك بهدف مساعدة الشركات المدرجة على فهم آلية تقييم مستوى تميز المواقع الالكترونية في مجالات علاقات المستثمرين. وتمكن الأداة التي أطلقت على الانترنت الشركات المدرجة من معرفة المنهجية التي اتبعت لتقييم مواقعها الالكترونية في العام 2015 بشكل مفصل من خلال تقييم ثلاثة عناصر أساسية وهي التكنولوجيا المستخدمة والمحتوى والخدمات بهدف تسليط الضوء على مجالات التطوير التي يمكنها القيام بها لزيادة درجة التميز لديها في علاقات المستثمرين قبل القيام بعملية تقييم المواقع الالكترونية في سياق البرنامج والجوائز المشار إليها.
 
وقد تم اختبار نظام التقييم المتبع في منح الجوائز تبعا للبرنامج في الكثير من الدول وذلك لضمان شفافية المنهجية والإجراءات والمعايير. وقد نشرت المنهجية ومعايير التصنيف على الموقع الالكتروني للبورصة وعلى القنوات العامة الأخرى وذلك من أجل تمكين الشركات من مراجعة تماشيها مع معايير الاختيار ولإعطائها إشعارا مسبقا يمكنها من ضبط ممارسات علاقات المستثمرين لديها. وبالإضافة إلى ذلك لم يكن هذا البرنامج مفتوحا لرعاية أي طرف وذلك حتى يتم تجنب تضارب المصالح.
وتجدر الإشارة إلى أن الدورة السنوية الثانية لبرنامج التميز في علاقات المستثمرين للعام 2016 أطلقت في شهر سبتمبر من عام 2016، وبدأت عملية التقييم في شهر أكتوبر وتم استكمالها في شهر ديسمبر.

Qatar-Stock-Exchange-Logo.jpg
 
 
 

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn