بورصة الكويت تعزز عملية تقسيم السوق بإطلاق مؤشر “رئيسي 50”

بورصة الكويت تعزز عملية تقسيم السوق بإطلاق مؤشر “رئيسي 50”

في خطوة تشكل معلماً آخر في رحلتها لتطوير السوق، أعلنت بورصة الكويت اليوم عن إطلاق مؤشر “رئيسي 50” (BK Main 50 Index). واستناداً إلى معيار المعدل المرجح لتكلفة رأس المال للسوق، سيضم المؤشر الجديد أكثر 50 ورقة مالية في السوق الرئيسي من حيث قيمة التداول.

هذا وسيتم تصنيف الأوراق المالية الواردة في المؤشر وفقاً لمنهجية المؤشر والتي نشرت في موقع بورصة الكويت الالكتروني، كما سيبقى إدراج الشركات من عدمه في المؤشر مرهوناً بقيمة متوسط حجم التداول اليومي (ADTV)، الأمر الذي يدل على معدل سيولة الورقة المالية.

هذا وسيتم مراجعة المكونات المدرجة في المؤشر بشكل سنوي على أساس معدل البيانات المتعلقة بمتوسط حجم التداول اليومي لها، والتي سيتم الكشف عنها بالتزامن مع نشر نتائج تقسيم السوق. وسيتم الإعلان عن نتائج المراجعة في ثاني يوم أحد من شهر يناير، على أن تصبح سارية المفعول اعتباراً من ثاني يوم أحد من شهر فبراير. وستكون القيمة الأساسية للمؤشر هي 5000 نقطة يتم تداولها بالدينار الكويتي.

وتعليقاً على ذلك، قالت نورة العبدالكريم، رئيس قطاع الأسواق بالتكليف لبورصة الكويت: “يشكل إطلاق مؤشر “رئيسي 50″ خطوة محورية ضمن إطار عملية تقسيم السوق، وهو ما يشكل جزءاً من سعيينا الدؤوب في سبيل إرساء قواعد منظومة قوية لأسواق رأس المال في الكويت، والتي تعود بالفائدة على مختلف الأطراف المعنية فيه. وعن طريق المساهمة في تعزيز جاذبية سوق الأسهم للمستثمرين الأجانب واستقطاب المزيد من الاستثمارات المحلية، فإن هذه الخطوة من شأنها أن تساهم في الارتقاء بمكانة الشركة كبورصة رائدة في المنطقة”.

يذكر أن إطلاق المؤشر الجديد يأتي بعد ترقية تصنيف الكويت من سوق “ما دون الناشئ إلى “سوق ناشئ” من قبل شركة أم أس سيس آي (MSCI) في ديسمبر 2019. وسبق ذلك تصنيف مماثل على كل من مؤشر فوتسي راسل (FTSE Russell) في 2017، وستاندرد آند بورز داو جونز للأسواق الناشئة (S&P Dow Jones) في 2018.

شارك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn