بورصة قطر والبنك التجاري في تعاون مشترك لدعم قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطر
يونيو 01, 2015
نظمت بورصة قطر بالتعاون مع البنك التجاري، ورشة عمل مشتركة لتسليط الضوء على الفرص المتاحة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تطمح  إلى إدراج أسهمها في سوق الشركات الناشئة في بورصة قطر، وذلك في فرع البنك التجاري  الكائن
في الطريق الدائري الرابع.
 
 وحضر ورشة العمل كل من السيد راشد بن علي المنصوري، الرئيس التنفيذي لبورصة قطر، والسيد عبدالله صالح الرئيسي، الرئيس التنفيذي للبنك التجاري، وعدد من  أعضاء الإدارات التنفيذية للمؤسستين، ومستشارون من مؤسسة ديلويت، ونخبة من عملاء البنك التجاري من قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وتتمثل أهمية سوق الشركات الناشئة، في توفير فرص نمو للمشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تسعى لإدارج أسهمها في سوق الشركات الناشئة والتابع لسوق الأسهم الرئيسي ببورصة قطر، كما إنها تقدم برنامجا جديدا مبتكرا لتمكين المشاريع الصغيرة والمتوسطة من تحقيق رؤاها التجارية الطموحة  والاستفادة من إمكانية الوصول إلى مصادر التمويل اللازمة من خلال عملية الإدراج.
 
وافتتح ورشة العمل الرئيسان التنفيذيان، بكلمتين أكدتا أهمية دور المشاريع الصغيرة والمتوسطة في تحقيق هدف رؤية قطر الوطنية 2030، المتمثل في تحقيق التنوع الإقتصادي في قطر، على اعتبار أن تطوير قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة يعتبر عنصرا أساسيا في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، ويساهم في تنمية الاقتصاد الوطني وتنويعه، وخلق فرص العمل، وإيجاد المصادر الجديدة  للابتكار دون الاعتماد على النفط والغاز.
 
وفي كلمته الافتتاحية، قال السيد عبدالله صالح الرئيسي، الرئيس التنفيذي للبنك التجاري: " بصفتنا أول بنك قطري في القطاع الخاص، فإننا نؤكد دعمنا لرؤية قطر الوطنية 2030 تحت القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدّى، والتي تحدد النهج الاقتصادي السليم للوصول إلى مستقبل أكثر إشراقاً وازدهاراً وقائم على المعرفة في هذا الوطن الحبيب. ونؤكد التزامنا بدعم وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة من خلال إدارة متخصصة في الخدمات المصرفية لهذا القطاع، تهدف إلى إبتكار وإيجاد حلول مصرفية لتلبية احتياجات عملائنا الكرام. ويأتي تنظيم ورشة العمل كجزء من خدماتنا القيمة المتعددة، ونأمل أن نكون دائما الخيار الأول لهذا القطاع الحيوي."
 
 
وأضاف قائلاً: "إن سوق الشركات الناشئة الذي أطلقته بورصة قطريعد بمثابة " وجهة رئيسية لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطر" ، ويهدف إلى  تعزيز تواجد هذه المشاريع في السوق المحلي مع إتاحة الفرص للمنافسة على المستوى العالمي. وهذا هدف طموح للغاية، خاصة أن سوق الشركات الناشئة ما زال في مراحله التطويرية. ولكن من خلال مشاركة المشاريع الصغيرة والمتوسطة والتعاون مع شركاء استراتيجيين مثل البنك التجاري، يتطلع سوق الشركات الناشئة إلى جذب المزيد من المشاريع الطامحة إلى إدراج أسهمها في البورصة."
 
ومن جانبه تحدّث السيد راشد بن علي المنصوري، الرئيس التنفيذي لبورصة قطر، عن دعم بورصة قطر لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة قائلا: "إن بورصة قطر تؤكّد على أهمية دور قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة على المستوى العالمي وفي قطر كما جاء في كلمة الرئيس التنفيذي للبنك التجاري.  فهذه المشاريع تشكّل الأساس للاقتصادات الناجحة عالميا، وتساهم في زيادة فرص العمل، ودعم الثروات، وزيادة العائدات. لذلك قامت بورصة قطر بتطوير سوق الشركات الناشئة لدعم نمو هذا القطاع والقيام بدور محوري في الجهود التي تبذلها حكومتنا الرشيدة بهذا الخصوص وفقاً لرؤية قطر الوطنية 2030."
 
وأشار المنصوري إلى النظام التكاملي الذي  يمكن المشاريع الصغيرة والمتوسطة من إدراج أسهمها في بورصة قطر، إذ يتطلّب هذا النظام تضافر جهود العديد من الجهات مثل مؤسسي الشركات والمصرفيين الاستثماريين والمحامين والمحاسبين والتجار والمحللين الماليين ومديري علاقات المستثمرين لتيسير استفادة القطاع من كافة الفرص المتاحة في البورصة .
 
وأضاف قائلاً: "نتمنى أن نعمل معا لاستقطاب شركات مؤهلة للاستثمار في السوق القطري من داخل قطر، ودول مجلس التعاون الخليجي، ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاستفادة من الفرص الاستثمارية العديدة المتاحة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، بهدف تحفيز النمو والنشاط الاقتصادي الوطني."
 
وخلال ورشة العمل، قدّم السيد عبدالعزيز العمادي، مدير إدارة الإدراج في بورصة قطر، شرحا عن المزايا التي ستحققها المشاريع الصغيرة والمتوسطة عند إدراج أسهمها  في بورصة قطر والتي تشمل توفير سيولة الاكتتاب والتقييم مما يعد من الفوائدمن  الرئيسية  للإدراج، خصوصا أن الأعمال التجارية الخاصة والعائلية لم تعد السائدة في المجتمع، وبالتالي فإن الإدراج يُعتبر عنصرا أساسيا في استمرارية نجاح الأعمال.
 
 
وفي الختام، تواصل الحضور مع كبار المسؤولين من بورصة قطر والبنك التجاري لتبادل الأفكار ومناقشة حلول الأعمال الجديدة. ويمكن للعملاء الراغبين في المشاركة مستقبلا في ورشة عمل مماثلة، أو معرفة المزيد عن منتجات وخدمات المشاريع الصغيرة والمتوسطة لدى البنك التجاري، إرسال رسالة بريد الكتروني على enterprise@cbq.qa أو الاتصال على 974 4449 0000.


smcb2.jpg