82.8 مليون درهم صافي أرباح شركة سوق دبي المالي خلال النصف الأول من العام 2018
يوليه 23, 2018
أعلنت شركة سوق دبي المالي "ش م ع" اليوم عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام الحالي المنتهي في 30 يونيو 2018، والتي أظهرت تحقيق أرباح صافية قدرها 82.8 مليون درهم بانخفاض نسبته 43% قياساً إلى أرباح الفترة المماثلة من العام 2017 والبالغة 145.6 مليون درهم. وبلغ صافي الربح خلال الربع الثاني من العام الحالي33.9 مليون درهم مقابل 43.3 مليون درهم في الفترة المماثلة من العام 2017، بانخفاض نسبته 22%.
 
وسجلت الشركة إجمالي إيرادات قدره 182.4 مليون درهم خلال النصف الأول من العام 2018، وذلك في مقابل 239.3 مليون درهم في الفترة المماثلة من العام الماضي. وتوزعت الإيرادات بواقع 113.8 مليون درهم من العمليات التشغيلية و68.6 مليون درهم من الاستثمارات. وبلغت النفقات في النصف الأول من العام الحالي 99.6 مليون درهم مقابل 93.7 مليون درهم خلال الشهور الستة الأولى من 2017. أما فيما يخص إيرادات الشركة خلال الربع الثاني من العام الجاري فقد بلغت 83.3 مليون درهم مقابل 90 مليون درهم في الربع الثاني من العام 2017، كما بلغت النفقات خلال الفترة ذاتها 49.4 مليون درهم مقابل 46.7 مليون درهم في الربع الثاني من العام 2017.

وتجدر الإشارة إلى أن إجمالي قيمة تداولات السوق خلال النصف الأول من العام 2018 سجل تراجعاً نسبته 47.6% قياساً إلى مستوياته في الفترة المماثلة من العام 2017 ليبلغ 36.5 مليار درهم، علماً أن عمولات التداول تمثل المصدر الرئيسي لإيرادات الشركة.
 
وقال سعادة عيسى كاظم، رئيس مجلس الإدارة، شركة سوق دبي المالي "ش. م. ع.": "نفذ سوق دبي المالي خلال النصف الأول من العام 2018 العديد من الخطوات التطويرية والمبادرات الرامية إلى تعزيز بنيته الأساسية والتنظيمية وتنويع المنتجات والخدمات بما يتماشى مع أفضل الممارسات العالمية، وذلك في إطار استراتيجية السوق 2021. وفي هذا السياق، فقد تم إطلاق آلية حساب التخصيص في خطوة أولى من نوعها بين أسواق المال الإقليمية. وقد عمل السوق على ابتكار هذه الآلية لتلبية متطلبات صناديق الاستثمار العالمية التي تنفذ صفقات متعددة لصالح مجموعة متنوعة من العملاء، حيث توفر الخدمة الجديدة وسيلة الكترونية سلسة وشفافة بشأن تداولات تلك الصناديق مع توزيعها بعدالة، وعلى أساس المتوسط السعري، على المستثمرين المعنيين بها بصورة يومية. وفي سياق آخر فقد حافظ السوق خلال النصف الأول على جاذبيته كوجهة إدراج مفضلة بالنسبة للعديد من الشركات الرائدة محلياً وإقليمياً، حيث تم إدراج أسهم كل من شركة الإثمار القابضة البحرينية، وشركة النعيم القابضة للاستثمارات المصرية."
 
توطيد الصلة بالمؤسسات الاستثمارية العالمية
وأضاف سعادة عيسى كاظم: "فيما يخص جهود سوق دبي المالي الرامية إلى توطيد صلات شركاته المدرجة مع المؤسسات الاستثمارية العالمية فقد نظم السوق بنجاح كبير مؤتمراً للمستثمرين العالميين في نيويورك أوائل مايو الماضي، وشهد المؤتمر عقد سلسلة من الاجتماعات الفردية بلغ عددها 82 اجتماعاً مع 16 مؤسسة استثمارية عالمية تدير مجتمعةً أصولاً تقارب 3 تريليونات دولار. وأتاح المؤتمر الفرصة لتلك الشركات لعرض استراتيجيات النمو وتطورات الأعمال وسط اهتمام متزايد من قبل المستثمرين العالميين إزاء سوق الأوراق المالية في دبي ورغبتهم في تعزيز حضورهم في السوق."
 
خدمات متطورة لكافة المتعاملين
وحول جديد السوق في مجال خدمات المتعاملين قال سعادة عيسى كاظم: "يعد تزويد كافة فئات المتعاملين بخدمات مبتكرة وحلول ذكية وفعالة أحد المحاور الرئيسية لاستراتيجية السوق بما يواكب رؤية القيادة بشأن التوسع في تطبيق التحول الرقمي. ومن ثم، فقد أطلق السوق خلال النصف الأول 2018 نظاماً الكترونياً مبتكراً لتوزيع الأرباح النقدية على المساهمين في خطوة أولى من نوعها بما يعزز مكانته الرائدة في صدارة الأسواق الأكثر ابتكاراً وتميزاً. كما شهد النصف الأول أيضاً إطلاق مبادرة "تقييم تميز الوسطاء" في خطوة رائدة بين أسواق المال العالمية بهدف تصنيف شركات الوساطة العاملة في السوق استناداً إلى تميز خدماتها المقدمة للعملاء ومعدل الإنجاز فيما يخص مواكبة جهود التحول الذكي والابتكار في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة."
 
شهادة «آيزو 22301: 2012» 
تجدر الإشارة إلى أن سوق دبي المالي حصل خلال النصف الأول من العام الحالي على شهادة «آيزو 22301: 2012» لنظام إدارة استمرارية الأعمال(BCMS) من هيئة لويدز ريجستر كوالتي أشورانس العالمية، في خطوة تعد الأولى من نوعها بين أسواق المال الإقليمية، وتعد الشهادة معياراً أساسياً لإدارة استمرارية الأعمال واعترافاً بفعالية تصميم النظام وكيفية تطبيقه لحماية البورصتين من التعرض للمخاطر المرتبطة بحالات الطوارئ وإدارة الأزمات.
ويعكس هذا الإنجاز التزام سوق دبي المالي بمعايير الجودة العالمية وحرصه على التحسين المستمر في مستويات وآليات تقديم خدماته لكافة المتعاملين وفق أفضل المعايير العالمية، كما يقدم دليلاً قوياً على قدرة السوق على التعاطي مع أية مخاطر محتملة تتعلق باستمرارية الأعمال.
 
جائزة الابتكار من هيئة الأوراق المالية 
حصل سوق دبي المالي في أبريل 2018 على جائزة الابتكار التي تنظمها هيئة الأوراق المالية والسلع عن خدمته المبتكرة لتوزيع الأرباح النقدية الخاصة بالشركات المدرجة عبر بطاقة آيفستر، التي مثلت حلاً رائداً أتاح للمستثمرين في السوق تلقي توزيعات أرباحهم بسلاسة وفعالية. وتأتي هذه الخدمة المتميزة في إطار استراتيجية السوق لتزويد كافة فئات المتعاملين بخدمات ذكية، حيث تمثل بطاقة آيفستر حلاً مبتكراً من قِبل السوق يتسم بالسرعة والفعالية.
 
Dubai-Financial-Market-Logo-(1).jpg