البورصة المصرية تفوز بجائزة أكثر البورصات الأفريقية تطوراً وابتكاراً
سبتمبر 29, 2014
فى خطوة تعكس حجم التطور الذى شهدته البورصة المصرية فى السنوات الأخيرة، فازت البورصة المصرية اليوم بجائزة أكثر البورصات تطوراً وابتكاراً Most Innovative  African Stock Exchange على مستوى القارة الأفريقية والذى تمنحه مؤسسة Africa Investor أحد أكبر المؤسسات المعنية بأسواق المال الأفريقية لأفضل بورصة أفريقية وأكثرهم تطوراً خلال عام مضى.
 
وقد تم الإعلان عن الجائزة فى احتفالية كبيرة تمت فى بورصة نيويورك بحضور عدد كبير من أكبر المؤسسات المالية والاستثمارية فى العالم والتى تدير استثمارات تقدر بتريلونات الدولارات.
 
يذكر أن أكبر 5 بورصات أفريقية قد دخلت فى منافسة قوية على اللقب الذى يعود للبورصة المصرية للمرة الثانية بعد غياب ستة سنوات إلا أن لجنة التحكيم أعلنت أن حجم التطوير والانجازات التى تحققت خلال السنة الأخيرة فى البورصة المصرية وفى ظل الظروف الاستثنائية التى مرت بها يستحق كل تقدير واهتمام.
 
 
وأوضح د.محمد عمران رئيس مجلس إدارة البورصة "سعيد بحصولنا على هذا التقدير الدولى الجديد والذى يأتى كنتيجة لجهد متواصل خلال الفترة الأخيرة لضمان إحداث نقلة نوعية فى أداء السوق، حيث شهد العام الأخير إطلاق عدد كبير من الآليات المتطورة مثل الصفقات ذات الحجم الكبير وإعادة البيع والشراء فى ذات الجلسة والجلسة الاستكشافية، كما تم مد ساعات التداول لاستيعاب الزيادة فى احجام التداول".
واضاف د. عمران أن البورصة قد اتجهت إلى لتفعيل الملفات المتوقفة منذ فترة طويلة مثل صناديق المؤشرات وصانع السوق بالإضافة إلى ميكنة سوق خارج المقصورة، كما حظيت حقوق المستثمرين باهتمام خاص من جانب البورصة المصرية حيث تم إطلاق قواعد جديدة للقيد والافصاح تتضمن تحسين مستويات الافصاح والشفافية المتاحين للمستثمر.
 
وأشار د. عمران أن الاستقرار النسبى فى الأوضاع السياسية والاقتصادية ساعد على الغاء غالبية الاجراءات الاحترازية التى تم فرضها فى فترة ما بعد ثورة يناير 2011، موضحاً أن إدارة البورصة اتخذت عهداً والتزاماً بعدم إيقاف التداول مهما كانت الظروف وهو ما أعطى دفعة ثقة كبيرة للمستثمرين فى مناخ الاستثمار فى السوق.
 
 
واضاف د. عمران ان هذه التطورات انعكست بشكل واضح فى زيادة مستويات السيولة والتى مكنت من توفير تمويل بأكثر من 10 مليار جنيه للشركات المصرية خلال الأشهر الأخير لمساعدتها على النمو والتوسع وتوفير المزيد من فرص العمل، كما انعكس على ارتفاع مؤشرات البورصة والتى سجلت واحدة من أعلى الارتفاعات على مستوى الأسواق الناشئة والمتقدمة بنمو تجاوز 108% منذ يونيو 2013 ونحو 44% منذ بداية العام.
 
وأوضح الدكتور عمران "يملؤنا الحماس لمواصلة العمل وتحقيق مزيداً من الانجازات خلال الفترة القادمة" متعهدا بالعمل مع كافة الجهات ذات الصلة للعمل على جذب مزيداً من الاستثمارات للاقتصاد المصرى.

EGX-Winner-2014.jpg